الخميس، 5 أغسطس، 2010

النية .. النية .. ثم النية


ما السفورالا سفور الاخلاق


"الله لا ينظر إلى أعمالك ولا إلى مناظركم بل ينظر إلى ما في قلوبكم"


غالبا ما يكون موضوع الحجاب موضوع شائك


فسابقا كما الكل يعلم حدثت مشكلة بين عضوات مجلس الامة بسببها
واحب ان اذكر ان الدستور ضمن للكل ذكر وانثى حرية شخصية
يعيش خلالها
مالم يتعدا على حرية الاخرين

المهم لو نعمل مقارنة بين بنت متحجبة ولكنها سفور بداخلها من أي معاني جميلة وطيبة
فهي لبسها محجبة لكنها يطلق عليها سافرة
و ايضا بالجانب الاخر بنت غير محجبة
لكن لها اخلاقها ونربيتها وادبها الجم
فلا مجال اصلا للمقارنة


فانا لا ضد الحجاب


لكن يبقى ان هناك نماذج نسائية لنساء غير محجبات مسلمات شرفوا دينهم ووطنهم
فلا نعمم القاعده الفسادية
و من امثالهم امثال الصباح .. الملكة رانيا .. اوبرا .. الملكة ديانا
فهم في موضوع الاخلاق والعطاء والقيم
ضربوا لنا فيهم اروع الامثلة


و نرجع للمقارنة لو نقارن بين بنت تتحجب عن غير قناعه ثم تخلع الحجاب
بين بنت غير محجبة لكنها عندما تحجبت التزمت به لاخر عمرها
فـ من الافضل

يبقى بالاخير

جميل ان ننظر للاخرين
من منظور اخلاقهم
قيمهم
مبادهم

بعيدا عن شكلهم او منظرهم الزائف الذي قد يكون ستارا لما خفي اعظم او ادنس
و ايضا بعيد عن ديانتهم
فكلنا ابناء ادم وحواء
وكلنا بشر
وجميل ان نجدد موضوع الانسانية الذي ولى من زمن


فانا شخصيا احاور خادمتنا على اختلاف ديانتها لكنها انسان ولها رب واحد
فجميع الديانات على اختلافها تقر بوجود خالق لهذا الكون هو الله سبحانه وتعالى
فعامل الكل على انهم بشر
فقط
و تغاظى عن أي شئ اخر عدا سوء الخلق بالطبع
فانت عندما تتقرب لغير المسلمين بود واحترام
تكسب ثقتهم
وبالتالي تعطيهم انطباع جيد عن الاسلام والمسلمين
وقد يكون اسلامهم على يدك

فبالاخير الاعمال بالنيات والقلوب
وليس شيئا آخر


( إنما الأعمال بالنيات , وإنما لكل امرئ ما نوى , فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله , فهجرته إلى الله ورسوله , ومن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها , فهجرته إلى ما هاجر إليه ).

( المسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده ، والمهاجر من هجر ما نهى الله عنه )

فما فائدة اللباس الشرعي دون تطبيق
وبسوء خلق
!!!
لا اقول الا الق بلباسك الشرعي بالقمامة
اذا كنت لا تعرف للاخلاق مكانا
و بعضهم حتى غير بار بوالديه

فجل من لا يخطئ وبالاخير الحساب عل رب العباد
برحمته يغفر لنا او يردنا خائبين لا سمح الله تعالى

فبالاخير القضية قضية وسط واعتدال
فاعتدل في كل شئ ولا تبالغ
ولا تتسرع فالشئ الذي ياتي سريعا يذهب سريعا
فقط اقتصد
حيث نحن دين الوسطية
...
"ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه"










نشرت في موقع ايجابي
http://www.ejabie.com/site/?p=199

هناك 5 تعليقات:

Seema* يقول...

صدقتِ! :)

Engineer A يقول...

كلامج على العين والراس ..

يبقى ..

لا انا ولا انتي ولا اهو ولا اهي ولا اي احد ممكن يحكم على الناس ويقرر ان كانوا صالحين والا طالحين ..

الله سبحانه وتعالى اهو اللي بيحاسب واهو اللي بيده كل شي سبحانه وبالأخير

الحلال بين والحرام بين والأعمال بالنيات :)

Katkoota xD يقول...

صج لسانج

غير معرف يقول...

حسيت من كلامج انج قاعدة تبررين حق نفسج شي
عزيزتي غلط نحكم على تشريع من تصرفات الناس ولا جذي حتى محد بيسلم
بقول الكافر ليش اسلم هذا مسلم و يبوق .. مثلا
وانا كافر و عندي امانة
و احب اصححلج معلومة ان الايمان بروحه ما يكفي
الايمان المفروض تيي وراه الطاعة
اهما الاثنين مجتمعين يدخلون الانسان الجنة
و لو تلاحظين ايات القرآن التبشير دايما يكون للمؤمنين الي يعملون الصالحات
بالمختصر النية يتبعا فعل
يكفي انة انوي اصلي بدون لا اقوم اصلي

انثى نقيــه ,, يقول...

سيما
;*

مهندستنا
صح لسانج

كتكوته
;)

غير معرف
راي واحترمه
وصحيح
اكيد لازم التطبيق

;)